نظمت المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات التابعة لجامعة الدول العربية قمة “بناء ليبيا الرقمية” بالتعاون مع الهيئة العامة للاتصالات والمعلوماتية بدولة ليبيا؛ وذلك خلال الفترة الممتدة من 26 الى 28 أكتوبر 2021 بفندق لايكو – تونس العاصمة بالجمهورية التونسية.
حيث تم تنظيم هذا الحدث تحت إشراف جامعة الدول العربية وبالتعاون مع وزارة تكنولوجيات الاتصال بالجمهورية التونسية والعديد مع الجهات الإقليمية و الدولية الناشطة في مجال الاقتصاد الرقمي، بمشاركة خبراء دوليين وممثلي كبرى الشركات العالمية العاملة في هذا المجال.
هذا وقد شهدت هذه القمة حضور أكثر من 300 مشارك مع مشاركة واسعة ونشيطة لوفود رفيعة المستوى، وشخصيات مرموقة من عديد الهيئات والشركات من القطاعين العام والخاص بدولة ليبيا؛ على غرار الهيئة الوطنية لأمن وسلامة المعلومات، شركة الجيل الجديد، شركة المدار، شبكة ليبيا للتجارة، شركة هاتف ليبيا، شركـة ليبيانا للهاتف المحمول، شركة سماء التقنية لخدمات الانترنت و تقنية المعلومات، شركة معاملات إضافة إلى مصرف الاجماع العربي ومصرف ليبيا المركزي.
وقد أُقيم خلال هذه القمة؛ بالإضافة الى الندوة الرئيسية معرضًا وفضاءً لعقد الشراكات والاتفاقيات مع كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال تكنولوجيا الاتصالات، التي أفضت إلى عقد أكثر من 50 اجتماعاً ثنائياً على هامش المؤتمر.

كما تم خلال أعمال الندوة الرئيسية لهذه القمة عرض المؤشرات الواعدة لتقنية المعلومات في دولة ليبيا وآفاقه المستقبلية، كما تم التطرق الى البيئة التشريعية الحالية المنظمة للقطاع والمبادرات التي هي في طور الإعداد.
و تم التركيز خلال محاور هذه الندوة على ضرورة الانطلاق في عرض الاستراتيجية الوطنية الشاملة للخدمات الالكترونية مما يحقق حكومة الكترونية فاعلة و شفافة و مستدامة. كما تم التأكيد على أهمية و ضع خطة وطنية شاملة للأمن السيبراني و تهيأة القوانين و التشريعات و الإجراءات للدفع بالاقتصاد الرقمي و الحكومة الإلكترونية و توفير بيئة تحتية آمنة و موثوقة للمعاملات الالكترونية
و تم الاعلان مع نهاية المؤتمر على عقد النسخة الثانية من هذه القمة بدولة ليبيا في مطلع السنة القادمة.